أنت هنا: الرئيسية » تأملات (صفحة 13)

تأملات

شخص المسيح وعمله

هذا الحديث عن أعظم شخص وأجمل عمل فالشخص هو المسيح والعمل سفك دمه على الصليب انجو قراءة رؤ1 : 5- 6 ” ومن يسوع المسيح الشاهد الأمين البكر من الاموات ورئيس ملوك الارض الذى أحبنا وأغسلنا من خطايانا برحه وجعلنا… أكمل القراءة »

خطاب باليد اليُسرى

قرية .. مدينة .. محافظة المنيا ابني الحبيب / عماد. أرسل إليك خطابي هذا ومُرفق به الحوالة البريدية على مكتب بريد بورسعيد وما زلت أصلي لأجلك لكي تُسلم حياتك للمسيح فيكون رفيقك في الغربة ويحفظك من كل الشرور ويمنحك النجاح… أكمل القراءة »

خطيَّة صغيرة واحدة

منذ قرن ونصف أبحرت أعظم وأقوى باخرة صنعت حتى ذلك الوقت من احدى موانئ انكلترا قاصدة أمريكا في رحلتها الأولى . وقد ودّعها خلق كثير وهي تحمل الآلاف من الأنفس بين رجال ونساء وأطفال وبحارة . وكان الناس يقولون عن… أكمل القراءة »

اليدان المحروقتان

بعد أن توفي والدي ذلك الصبي، ذهب ليعيش مع جدته الفقيرة، في بيتها الصغير، بعيدا عن أصحابه ورفقائه. وفي ليلة من الليالي، نشب حريق في البيت، إستفاقت جدته من نومها، مذعورة، لترى النيران تلتهم بيتها، وحفيدها نائم في غرفة صغيرة،… أكمل القراءة »

الآب المحب

وإذ كان لم يَزَل بعيداً رآه أبوه فتحنن وركض ووقع على عنقه وقبَّله(لو 15: 20 ) إن كل كلمة في هذا المَثَل ـ مَثَل الابن الضال الوارد في الأصحاح الخامس عشر من إنجيل لوقا ـ تُعلن كمال ومجانية النعمة. ولا… أكمل القراءة »

نحسبها بالورقة والقلم

احمّر وجهها خجلاً، وأجابت وهي تحاول أن تخفي غضبها: أنا شابة طيبة؛ هل سمعت عني غير ذلك ؟ كانت هذه إجابة ماري السكرتيرة الجديدة بمكتب د. ولتر ولسن، الذي لم يشغله عمله كطبيب بالإضافة لأعماله المتشعبة عن أن يترك واحداً… أكمل القراءة »

الفنان والوجهان

خرج ماجد وجلس عند شاطئ النيل، فاليوم أجازته الأسبوعية وبينما هو غارق في ذكريات الامتحانات إذ بشخص يقترب إليه ويتفرس فيه طويلاً، ثم يجيبه ويجلس بجواره وهو ما زال يتفرس فيه. التفت ماجد بارتياب نحو هذا الرجل الذي استمر يتأمل… أكمل القراءة »

إلى الأعلى